محمد فتحي

هذا المقال من النوعية التى يجب أن تبدأها بأن تقسم بالله العلى العظيم على حب جيش بلادك ودوره الوطنى واحترام القادة العسكريين، ثم يجب أن تقول بين كل جملة وجملة «مع احترامى لسعادتك» و«أرجو أن يتسع صدرك...
منذ 6 سنىة
قبل كل شىء.. هناك لقطتان يجب الحديث عنهما.. اللقطة الأولى لشيكابالا، الفهد الأسمر الذى يظلم موهبته كثيراً بسلوكه، لكنه يظل الأكثر مهارة والأطيب قلباً والأكثر احتراماً وتفاعلاً مع جماهير «الكيان»...
منذ 6 سنىة
الموضوع أصبح مستفزاً لدرجة الغثيان.. آه والله، قد أتفهم أن لقب «ناشط سياسى» ابتذل من كثرة استخدامه من كل من هب ودب، وقد أتفهم أن بعض هؤلاء كان له رصيد خسر الكثير منه، إما بمواقف مدهشة وإما بعنف لفظى...
منذ 6 سنىة
الله العظيم أقول الحق.. أيوه.. رأيتهم جميعاً يموتون.. لم أكن أريد لهم أن يموتوا هكذا، أو يموتوا الآن، أو يموتوا أمامى، لكنهم ماتوا، وكلهم غارقون فى دمائهم. هؤلاء الذين كانوا بجوارى منذ قليل يضحكون أو...
منذ 6 سنىة
لا أملك إجابة.. لكن أملك تحربة تستحق أن أطلعكم عليها. التجربة لكرونكايت.. والتر كرونكايت. بدأ «والتر» عمله كصحفى فى الثلاثينات من القرن الماضى. كان يدرك معنى كلمة صحفى ولم تكن هناك تليفونات محمولة...
منذ 6 سنىة
هذه اللعبة لطيفة جداً وستساعدك على إدراك تناقضاتنا جميعاً، وتأرجح مواقفنا يميناً ويساراً حسب الظروف.. ضع السيسى فى المعادلة، وأخبرنى: ما فرص أى شخص يخوض الانتخابات الرئاسية ضد السيسى؟؟ السؤال سهل،...
منذ 6 سنىة
يا أخ ياللى هناك.. أيوه انت.. يا بتاع المخابرات الحربية اللى بيبص وراه ده.. صباح الخير سعادتك. أمس، وأنا أقلب فى صفحات الفيس بوك، والتى تقلبها حضرتك أحياناً كنوع من العمل، وجدت المتحدث العسكرى العقيد...
منذ 6 سنىة
(1) - لماذا (صامت) مصر عن محاكمة الجميع؟؟ - معلهش يا ابنى أصل مصر عندها ظروف (2) شوف يا سيدى.. كل من تراق الدماء فى عهده يصبح مسئولاً عنها سياسياً حتى يقدم الجناة لجهاة التحقيق، ومن لم يفعل ذلك يصبح...
منذ 6 سنىة
يقول أبى إنه يفعل ما يفعل كى أصير رجلاً ثم يضربنى. يمسك بطرف حزامه ساحباً إياه فى شبق من حول خصره، ويلفه حول كفه ملوحاً به فى الهواء قبل أن يوجّه ضربة بالقطعة المعدنية الضخمة إلى رأسى فيشجه...
منذ 6 سنىة
1- عقب تصوير الحلقة الثانية من برنامج باسم يوسف، رحّب هذا الأخير بجمهور الحاضرين، وأكد لهم حرصه على التواصل معهم واستعداده للإجابة عن كافة الأسئلة، وفى رده على السؤال الأول تحدث بسخريته المعهودة،...
منذ 6 سنىة
«اشهد يا محمد محمود.. كانوا كلاب وكنا أسود» يتذكر أحدهم الهتاف، فتفيض عيناه بالدمع، مع قشعريرة غريبة تنتابه، والذكريات تتوالى، والمشاهد تتعاقب وكأنها فلاشات كاميرا، ليتذكر فجأة رائحة الدخان فى أنفه،...
منذ 6 سنىة
خائف على «السيسى» من غرور المنتصر، وخائف منه إذا قرر أن يكون الجيش أقوى من أى رئيس قادم يحركه كالماريونيت. خائف على «السيسى» من تطبيل المنافقين، والتعامل معه بمنطق «انت اللى فيهم والباقى سلَطة»،...
منذ 6 سنىة
يا سلام يا معلمة.. عليّا النعمة لعّيب. أستاااااذ ورئيس قسم.. إيه الحلاوة دى. «وهكذا بدأ موسم الانتقام من 25 يناير التى جاءت بالخراب على البلد. وكأن ثورة لم تقُم يا منى!!».. يقولها «البرادعى». أين «...
منذ 6 سنىة
للحظة الأخيرة لم أكن أنتوى أن أكتب هذا المقال. أشعر بحالة غضب شديدة تشبه تلك التى يشعر بها كل من يضيف السكر إلى الحاجة الحلوة، فيكتشف حين يتذوقها أنه كان يضيف الملح دون أن يدرى، وهو حالنا -حرفياً-...
منذ 6 سنىة