محمد فتحي يكتب: يا واد يا عنصرى!

لا أحب التعميم، لكنى أتوقف كثيراً عند العديد من تصرفاتنا كشعب له مزاج عام يميل إلى السخرية من الآخر وتحقيره لدرجة تجعلنى أتساءل: لماذا لا...
تعليقات القراء