فاروق حسني يكشف سر الخلاف بين سوزان مبارك والشيخة موزة

فاروق حسني يكشف سر الخلاف بين سوزان مبارك والشيخة موزة

محمد طاهر ابو الجود

 
كشف فاروق حسني، وزير الثقافة الأسبق، سر الخلاف بين الشيخة موزة وسوزان مبارك، لافتًا إلى إن العلاقة بينهما كانت سيئة وغير طيبة.
 
وأشار إلى أنه كان يتمنى إصلاح العلاقة بين مصر وقطر للاستفادة من قدراتهم الاستثمارية الضخمة، لافتًا إلى أن سوزان مبارك كانت غاضبة من تصرفات موزة عند زيارتها مصر وعدم تواصلها معها.
 
وتابع: ذهبت إلى سوزان مبارك وطلبت منها احتواء الشيخة موزة وإصلاح علاقتها بها من أجل استغلال أموالهم الضخمة، مشيرًا إلى أن سوزان أبلغته أنها تعتبر زوجات جميع الرؤساء والملوك والأمراء مثل بناتها وأخواتها ولا تحمل في نفسها ضجرًا أو ضيقًا تجاه أحد.
 
واستطرد: "قلت لسوزان عايزين نحتويهم قالتلي يخلصك إنها تيجي مصر ومتعبرنيش ولا تبلغني بزيارتها.. وكانت سوزان واخدة على خاطرها من تصرفات موزة"، لافتًا إلى أنه تواصل مع أحد أقارب موزة وأخبره بتوجيهها عند زيارة مصر الاتصال بسوزان مبارك للترحيب بها.
 
وأكمل: "فوجئت في أحد الأيام بالاتصال من سوزان مبارك قالتلي صاحبتك اتكلمت قولتلها بركة ياجامع علشان نستغل فلوسهم".
 
وأشار إلى أنه عندما التقى موزة خلال حكم الإخوان كانت تشاهد قناة الجزيرة عن طريق شاشة عملاقة لمتابعة أخبار مصر، لافتًا إلى أنه أخبرها أن جميع أخبار تلك القناة كاذبة ومضللة.
 
وتابع: "قلت للشيخة موزة إن الأمريكان يريدون أموالكم والسيطرة على المنطقة من خلالكم".
تعليقات القراء